عشق الليل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

زائرنا الكريم،،
أنت لم تسجل الدخول بعد في منتديات عشق الليل
فإن كان لديك حساب فتفضل بتسجيل الدخول
وإن لم يكن لديك حساب فبإمكانك التسجيل وذلك يشرفنا،،

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة .

عشق الليل

ابداع بلا حدود
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المرأة وتقدمها في العصر الحاضر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
admin
admin
avatar

عدد المساهمات : 9
نقاط : 17836
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/01/1970
العمر : 25
الموقع : في حضن حبيبتي

مُساهمةموضوع: المرأة وتقدمها في العصر الحاضر   الأربعاء يوليو 15, 2009 6:13 am

المرأة وتقدمها في العصر الحاضر :
جاء العصر الحاضر ومن حوالي قرن أو أكثر ، أخذت أبواق الدسّاسين والمستهترين والاستعماريين والالحاديين تدق داعية المجتمعات الشرقية وخاصة العربية على المطالبة بحقوق المرأة وبدورها في المجتمعات للفوائد المزعومة .
وكان لتلك الأبواق الأثر الفعّال على الواجهة الاجتماعية ، فتبدلت الحياة وانقلبت الامور رأساً على عقب . وإذا بالمرأة التي كانت تدير مملكتها الخاصة بها أو دائرتها ، تظهر اليوم الى المجتمع تناهض الرجل ، وتسلب منه الأعمال والأشغال .
ونتج من جرَّاء ذلك أن توزَّعت الاعمال ، فإذا بالرجل الذي كان يدير الشؤون التي تخصه لم يجد عملاً يشغل به فراغه ، لأن الجنس اللطيف قد استلب منه شؤون عمله الخاصة به وزاحمه عليها .
وهكذا اختلط الحابل بالنابل ، وشاعت الفوضى ، ولم يعد للمرأة العمل بشؤونها الخاصة ولا للرجل العمل بشؤونه الخاصة .
وكان للمرأة التقدم على الرجل في ميادين ليس لها أي صلة بها . فتبدلت الامور وتغيَّرت المقاييس الاخلاقية .
لكن لكل فعل رد ، فقد أحدثت سيطرة المرأة على الكثير من المقدرات رد فعل قوي جدّاً ، في جميع الأوساط العالمية .
وكان من جرّاء ذلك أن تنبه الكثير من المفكرين بهذا الخطر المحدق ، من زجِّ المرأة في بعض نواحي الحياة الاجتماعية . وراحوا ينذرون بني قومهم من سوء العاقبة التي سترافق المرأة من تركها بيتها والتحاقها في معترك حياة ليس للمرأة بها أي فائدة سوى ما ينجم عنها من مضار تورث الندم والخسران .
لا اغالي عندما أقول لبنات جنسي من أن المرأة من حيث تركيبها الجسماني لا تقوى على كأداء العيش ووعثاء الأعمال ومشاق الأشغال .
لذلك نراها تتجه دائماً نحو الاعمال التي تتمكن من القيام بها مثل دوائر الصحة والتمريض والتربية والتعليم وأمثالها من الخدمات الانسانية كما قالت تلك الفتاة اليابانية : أنا إن لم احسن الرمي ولم أخدم الجرحى وأقضي حقهم تستطع كفاي تقليب الظي (1) وأُواسي في الوغى من نكبا
هذه هي الحقيقة ومن يقول غير ذلك فهو مكابر ، مضافاً إلى أن المرأة بخروجها الى معترك الحياة الشاقة يترتب عليها مضار لا يمكن لأحد انكارها

مع تحياتي

afro shetos afro
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.alsharkawi.yoo7.com
 
المرأة وتقدمها في العصر الحاضر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشق الليل :: منتدى المرأة والمجتمع-
انتقل الى: